منتديات يا عرب  

 
 

عودة للخلف   منتديات يا عرب > منتدى الثقافه والمعلومات والترفيه > بنك المعلومات > جغرافيا العالم

جغرافيا العالم معلومات في الجغرافيا

رد
 
أدوات الموضوع أنماط عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-29-2007, 07:13 مساءً
thunder
Guest
 
المشاركات: n/a
إفتراضي الأماكن الأثرية في تركيا

ادنة – طوفانبيلي – شار (Şar) المكان الاثري
توجد اماكن اثرية قديمة متبقية من العهد الحثي والبيزنطي والروماني في المكان الاثري القديم الواقع في الطرف الشمالي من قضاء طوفانبيلي، على حدود محافظة قيصري وعلى بعد بضعة كيلومترات. وإن اغلبية الاثار السليمة في ايامنا هذه تعود الى العهد الروماني. ويعرف هذا المكان بـ "كيليكيا قومانياصي" وهو ثاني مركز ديني للحثيين واما المركز الديني الاول فكان "بونتوس قومانياصي". وكان الملوك الحثيين يأتون الى هنا شخصياً للمشاركة في المراسم الدينية. وكانت هذه المراكز الديني تقدم الخدمات لكبير الرهبان الذي يعمل تحت امرته ستة آلاف شحصاً من رجل وامرأة. وكان كبير الرهبان يأخذ دخل الاراضي الغنية التي كانت وقفاً للمعبد. وكان الراهب الكبير يحمل نفس لقب الملك (اي من نفس العائلة) وكان منصب كبير الرهبان في قومانة كيليكيا وقومانة كابادوكيا يأتي بعد الملك مباشرة. وتعتبر اغلبية الآثار الصامدة في شار آثاراً رومانية. ومن بين هذه الآثار الملفتة للانتباه "امفيتيتر" اي المسرح المكشوف للهواء الطلق. والاثر الآخر الملفت للانتباه هنا هي الكنيسة البيزنطية. وقد تم انشاء هذا المعبد الذي انهارت قبته بفعل صاعقة من حجارة كبيرة تم تشكيلها بصورة رائعة. وإن الجزء المبتقي من هذا المعبد المسيحي الواقع في هذا المكان الذي يعرف بـ "حي الكنيسة" الجدار الذي يبلغ ارتفاعه خمسة امتار وهو الجزء الخاص بالاوج. ويعتبر "آلا كابي" اكثر الاثار المتبقية من الماضي في شار من حيث القيمة والندرة. ويعرف باسم المكان الذي يتواجد فيه. ونرى في هذا المكان الاثري الذي كان يعرف بهيرابوليس في العهد الروماني انواع متعددة من العناصر المعمارية مثل مخلفات من مباني اخرى، والتماثيل والكتابات والاعمدة ورؤوس الاعمدة والاقواس.

ادنة – المكان الاثري انافارزا (Anavarza) في كيليكيا القديمة
يقع هذا المكان الذي كان يعرف بـ "كاساريا اد انابارسوم" في عهد الامبراطورية الرومانية على بعد 28 كبلومتراً الى الجنوب من قضاء كوزان التابع لمحافظة ادنة. واسم القرية الصغيرة التي انشئت على مقربة من جدران المدينة القديمة هو ديليك كايا. ولا تتوفر اية معلومات حول تاريخ المدينة قبل عهد الامبراطورية الرومانية. وقام الامبراطور آغوستوس بزيارة المدينة في السنة التاسعة عشر قبل الميلاد، وصارت بعد هذه الزيارة تعرف باسم "كاساريا القريبة من انازاربوس".

يوجد في انافارزا سور يبلغ طوله 1500 متراً، واربعة مداخل، وطريق الاعمدة، وحمام وآثار كنيسة. ومن بين الآثار الهامة؛ المسرح والاستاد اللذان يقعان خارج السور، وقنوات المياه، والقبور الصخرية، والكريق العتيق الذي تم انشاؤه من خلال شق المقابر الكبيرة غرب المدينة، فسيفساء البركة المحمية (فسيفساء عروس البحر ثتيس التي تعود للقرن الثالث بعد الميلاد) وقلادة النصر ذات الثلاث مداخل والتي تعتبر النموذج الوحيد في منطقة ادنة، والقلعة المتبقية من العصور الوسطى وهي اشبه بالجزيرة التي ترتفع فوق تلة وسط الواحدة.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 01-29-2007, 07:15 مساءً
thunder
Guest
 
المشاركات: n/a
إفتراضي عثمانية – بودروم كالة – كاستابالا (Kastabala)

عثمانية – بودروم كالة – كاستابالا (Kastabala)
توجد قلعة قديمة من العصور الوسطى وتسمة بقلعة بودروم وهي تقع على نقوشات ضئيلة البروز صخرية ومشرفة ومسيطرة على الواحدة الصغيرة الواقعة بين كسمة بورون وبهجة كوي شمال نهر حيهان. وتبعد القلعة عن مدينة ادنة 110 كيلومترات، على الطريق التي تربط عثمانية بسد اصلانتاش ومتحف كارة تبة – اصلانتاش المكشوف. ويمكننا في ايامنا هذه ان نرى بقايا وآثار المدينة القديمة ماثلة حول القلعة. وكان بالامكان تحديد اسم هذه المدينة القديمة على انه هيرابوليس – كاستابالا فقط في نهاية القرن التاسع عشر وبفضل المخطوطات القديمة التي تم الحفاظ عليها هنا. وتعود كل الآثار التي نراها في ايامنا هذه في كاستابالا المكان الاثري الى العهد الروماني. وقد تبقى من الطريق المعبد الذي يربط كاستابالا بكاراة تبة شارع الامعدة الذي يبلغ طوله 300 متراً والذي انشيء في سنوات 200 بعد الميلاد. وكانت بلادتابالا واسمها بيراسيا واسعة جداً وكانت على ما يبدو مركز ديني قديم جداً. وتمتد هذه البلاد تمتد نحو الشمال الى قرى كاراة تبة وبهاديرلي القائمة في ايامنا هذه، ونحو الجنوب الى الواحدة المثمرة والغنية التي يرويها نهر جيهان (بيراموس العتيق) المتعرج.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 01-29-2007, 07:17 مساءً
thunder
Guest
 
المشاركات: n/a
إفتراضي افيون

افيون
بلدة احسانية ايازيني (المدينة او الولاية الام في مستعمرة ما وبخاصة عند الاغريق): يمكن الوصول الى بلدة ايازيني بالسير لمسافة 4,7 كيلومتراً الى اليمين اعتباراً من الكيلومتر السابع والعشرين على الطريق البري الواصل بين افيون واسكي شهير، ومن المعروف ان هذه البلدة كانت مكاناً مأهولاً بالسكان منذ عهد الفريجيين. وإن غرف القبور الصخرية الفردية والعائلية التي تعود الى الى العهد الروماني والعهد البيزنطي، والكنائس والمساكن الصخرية التي تعود الى العهد البيزنطي تمثل الآثار التي عملت بالحفر نظراً لكون الاراضي تساعد على ذلك. وتوجد غرف القبور التي توينها الاسود، وغرف القبور ذات الاعمدة والكنائس والكنائس الصغيرة التي حفرت في الصخور.

افيون – احسانية – المكان السكني دوغار: استخدمت بلدة دوغار التي تبعد نحو 12 كيلومتراً عن قضاء احسانية كمركز سكني منذ عهد الفريجيين. توجد اضرحة صخرية التي انشئت في القرن السابع قبل الميلاد وتمتاز بكونها معابد مكشوفة وانشئت باسم اصلان كايا، وكابي كايا 1 و 2 والآلهة كيبيلا، واماكن سكنية للفريقيين في دوغار العتيقة. وبالامكان مشاهدة في الجوار الكثير من المساكن الصخرية والقبور على شكل غرف التي تعود الى العهد الروماني والبيزنطي والكنائس.

افيون – سينادا(Synnada): تقع المدينة في مركز قضاء شوهوت، وكانت عاصمة الفريجيين في العهد الروماني والبيزنطي. وصارت في العهد الروماني مدينة شبه مستقلة، وتم في هذه المدينة صك نقود معدنية فضية وبرونزية باسم الامبراطور وبالتعاون مع هيرابوليس.

افيون – مدينة اباميا كيبوتوس (Apamela Kibotos) القديمة: المدينة موجودة في قضاء دينار القائم في ايامنا هذه، وكان اسمها السابق "Kelainai". واطلق عليها في العهد الروماني اسم اباميا كيبوتوس. وكانت المدينة مركزاً هاماً منذ القرن السادس قبل الميلاد. ومن المعروف ان هذه المدينة تعتبر ثاني اكبر مدينة بعد افس. ونجح الاثران الضريحيان المسرح والستاد بالبقاء محافظين على خواصهما واوصافهما بصورة نسبية. وتوجد نقود معدنية برونزية تم صكها مع افس. وتم بشكل شبه مستقل صك نقود معدنية باسم الامبراطور.

افيون – مدينة دوكيمايا القديمة (Dokimia) (اسجة حصار): انشئت هذه المدينة في مركز قضاء اسجة حصار من قبل المقدونيين. وكانت شبه مستقلة في العهد الروماني وصكت النقود المعدنية البرونزية للمدينة باسم الامبراطور.

افيون – مكان يدي كابي كايا السكني: يقع هذا المكان السكني على بعد 1 كيلومتراً الى الشرق من الطريق البري الذي يقع على بعد 3 كيلومترات شمال بلدة بولفادين كمركايا الواقعة على الطريق البري الواصل بين بولفادين – اميرداغ. هذا وتم من خلال العمل اكتشاف مجموعة المباني المعقدة المحفورة في الصخور والتي يعتقد بأنها حانية عسكرية او مباني ادارية، وجزء من المدينة تحت الارض التي كان السكان يستخدمونها كملجأ. وما زالت الاعمال جارية في هذا المكان التاريخي السكني الذي يعود تاريخه الى نهاية العهد الروماني وبداية العهد البيزنطي.

افيون – مدن بنتابوليس (Pentapolis)

بروزوس (Bruzus): هذه المدينة موجودة في قرية قارة صنديقلي التابعة لقضاء صنديقلي وهي واحدة من المدن التي اطلق عليها اسم بنتابوليس وتقع في شمال هذه المدن.

يوكاربيا (Eucarpeia): هذه المدينة موجودة في قرية اميرحصار التابعة لقضاء صنديقلي وهي واحدة من مدن بنتابوليس.

اوتروس (Otrus): هي واحدة من مدن بنتابوليس وانشئت في قرية يانيك اوران اتابعة لبلدة هوجالار.

ستكتوريوم (Stectorıum): هذه المدينة موجودة في قرية منتش التابعة لقضاء صنديقلي وهي واحدة من مدن بنتابوليس.

اوكوكليا (Ococleia): انها مدينة موجودة في قرية كاراجة اوران التابعة لقضاء شوهوت. وكانت في وضع المدينة شبه المستقلة في العهد الروماني، وصكت بالتعاون مع مدينة بروزوس النقود المعدنية البرونزية الخاصة بالمدينة باسم الامبراطور.

ليسياس (Lysias): إنها مدينة في قرية آريزالي التابعة لقضاء شوهوت.

متروبوليس (Metropolis): انها مدينة تم انشاؤها في بلدة تاتارلي التابعة لقضاء دينار وهي معروفة باسم كامبوس ميتروبوليتانوس او متروبوليس الفريجية.

سيدياسوس (Cidyessus): مدينة واقعة في هويوك ببلدة كوتشوك هويوك التابعة لقضاء سنجانلي.

بريمنيسوس (Prymnessus): وهي احدى كبريات المدن التي انشأها الفريجيون في قرية سولون التابعة لمركز القضاء. وهي المدينة الاثرية التي يوجد فيها متحف افيون الاثري الذي يوجد فيه هيكل هرقل الضخم.

ساناوس (Sanasus): انها مدينة انشئت في قرية صاريقواق التابعة لقضاء دازقيري.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 01-29-2007, 07:17 مساءً
thunder
Guest
 
المشاركات: n/a
إفتراضي اقصاراي

اقصاراي
يعتبر المكان الواقع في قرية قزلكايا التي تبعد 25 كيلومتراً الى الجنوب الشرقي عن محافظة اقصاراي وتطل من احد جوانبها على نهري ملنديز ومن جانبها الآخر على اراضي زراعية مناسبة ومواتية للزراعة، وتم انشاؤه في مكان صالح للزراعة وقريب من المياه. وتجري فيه اعمال حفريات اثرية منذ سنة 1989. ويعتبر عاشقلي هويوك احد الاماكن الاثرية الهامة في منطقة الاناضول التي تستعرض "اول مكان سكني القرية" وهو اقدم الاماكن والذي يعود تاريخه الى العصر الحجري الاكراميكي.

اقصاراي – عجم هويوك

يقع هذا المكان على بعد 13 كيلومتراً الى الشمال الغربي من محافظة اقصاراي. ويقع المكان في بلدة يشيل اوفا، وهو عبارة عن هضبة بيضوية بابعاد تصل الى 700 x 600 متراً. وتعتبر احد اكبر الهضاب في منطقة الاناضول والمدينة الدنيا. وتفيد المعطيات التي تم التوصل اليها عن طريق الحفريات الاثرية بأن التلة الموسعة سكنت لاول مرة اعتباراً من سنة 3000 قبل الميلاد، وانها شهدت المع واشرق فتراتها في عصر المستعمرات التجارية الآشورية اي في سنوات 1800 قبل الميلاد. وإن اسم المدينة آنذاك غير معروف في الوقت الحاضر، لكن العلماء المحليين والاجانب يعتقدون بأن اسمها كان بوروشهاندة. وكانت المدينة الدنيا خارج نطاق التلة الموسعة مكاناً مأهولاً بالسكان في عصر المستعمرات. وكان هذا المكان احد مراكز المملكات الهامة في هذه الحقبة من الزمن في منطقة الاناضول. وهجر السكان التلة الموسعة والمدينة الدنيا في اواخر هذه الفترة الزمنية. لكن الناس سكنوا جزءاً من التلة الموسعة مجدداً في بداية العهد الاغريقي والعهد الروماني. وتم هجر التلة الموسعة بصورة كاملة في بدايات القرن الثالث بعد الميلاد. وفي سنة 1517جاءت ثلاثة مجموعات من البدو من ايران ومدينة هوي في اذربيجان واستقرت في سفوح التلة الموسعة، وتم انشاء ما هو معروف بـ يشيل اوفا في ايامنا هذه.

اقصاراي – مدينة نورا (Nora) الاثرية

تقع هذه المدينة القديمة داخل حدود بلدة هلفادرة التابعة لمركز محافظة اقصاراي. وتوجد آثار من المدينة الاثرية التي تبقت من العهد الروماني والبيزنطي على طريق الملك وعلى سفوح جبل حسن (Argaios).

اقصاراي – وادي ماناسطير

إنه وادي يتراوح طوله بين 4 الى 5 كيلومترات ويقع ضمن حدود بلدة غوزاليورت التي تمتاز بطبيعتها الخلابة وعلى بعد 50 كيلومتراً الى الشرق من محافظة اقصاراي. والوادي بكنائسه الثمانية والعشرين المحفورة في الصخور التي تعكس خصائص الحقبة الزمنية بالشكل الافضل، ومدنها التحت ارضية يظهر على شكل "إهلارا صغيرة". ويوجد على طيلة الوادي ثروات طبيعية وثقافية تتشكل من اعداداً كبيرة من الكنائس والمدن التحت ارضية الهامة مثل كنيسة شيفيشلي وجامع الكنيسة الكبيرة، وبيت الراهب وكنيسة كالبورلو وكنيسة الفحم.

اقصاراي – وادي اهلارا (Ihlara)

وادي اهلارا يقع شمال شرقي جبل حسن في بلدة اهلارا التابعة لمحافظة اقصاراي. واسمه القديم هو بريستريما "Peristremma" ويبلغ طوله 14 كيلومتراً، ويجري به من بدايته الى نهايته جدول ملنديز والذي يشكل واد ضيق يتراوح عمقه بين 100 الى 200 متراً، ويتوجه الجدول اولاً نحو الشمال الغربي حيث بلدة سليمية، ثم نحو قريتي يبراقحصار وبليصيرما، والوادي الواسع الذي تتواجد فيه حمة زيقا والى البحيرة المالحة. ويعتبر وادي اهلارا مركزاً دينياً اكثر منه مركزاً سكنياً. ويوجد في الوادي عدد كبير من الكنائس بلوحات جصية جدارية وبدونها، ومخططها كالصليب اليوناني المغلق او المفتوح، والتي تحيي التصوير وفن العمارة في تلك الحقبة الزمنية، وهذه الكنائس متكاملة مع مياه جدول ملنديز. وتم اعتباراً من القرن التاسع استخدام الوادي بفضل بنيته الطبيعية كمكان للانزواء والعبادة من قبل الرهبان والقسسة ومكان للاختباء واللجوء اليه في اوقات الحرب. ويبلغ عدد الكنائس التي يمكن مشاهدتها في ايامنا هذه 14 كنيسة. ومنها 10 كنائس حافظت على الوانها المتناسقة وعلى حيويتها ويزورها السواح من كل مكان. ويوجد في الكنائس الموجودة بالوادي لوحات جصية جدارية تم تشكيلها تحت مختلف العناوين مثل "مولد عيسى عليه السلام" و "البشرى" و "الزيارة" و "الهروب الى مصر" و "الطعام الاخير".

اقصاراي – موصولار (Musular)

تشكل هضبة موصولار احد النماذج القديمة على تاريخ الاستيطان في اقصاراي بعد هضبة عاشقلي، وتقع غرب نهر ملنديز في قرية قزلقايا التابعة لقضاء غول آغاج. وتبين ان موصولار سكن لاول مرة في التاريخ قبل 8000 سنة. وتم حتى ايامنا هذه تحديد حقبتين رئيسيتين من الزمن، اولاها العهد الاكراميكي الذي يطلق عليه اسم "العصر الحجري الذي لم يكن فيه لا صحن ولا اواني خزفية" في تعبير ما قبل التاريخ.

واما المرحلة الثانية من الاستيطان في هذا المكان فتعود الى مرحلة "العصر الحجري الذي كان فيه الصحن والاواني الخزفية". وقام المستوطنون في هذه المرحلة بتصحيح وتسوية بقايا المباني السابقة والقديمة وغطوها بطبقة سميكة من التراب بلون اصفر وقاموا بإنشاء مبانيهم فوق هذه المباني القديمة.

اقصاراي – المدن تحت الارضية: تتواجد المدن التحت ارضية في المحافظة على الاغلب في قضاء غوزاليورت وقضاء غول آغاج، لكن من الممكن ان نصادف مدن تحت ارضية في القضاء المركزي او اورتاكوي. هذا وتوجد 3 مدن تحت ارضية مكشوفى في مركز قضاء غوزاليورت ووادي ماناسطير. هذا وفتحت مدينة صار الطي التحت ارضية في قضاء غول آغاج للزوار.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 01-29-2007, 07:18 مساءً
thunder
Guest
 
المشاركات: n/a
إفتراضي تمثال اتاتورك في اولوص بمدينة انقرة

تمثال اتاتورك في اولوص بمدينة انقرة
صمم التمثال على شكل مجموعة من الهياكل واستكمل انشاؤه بهذه الصورة. وما يتم التأكيد عليه هنا في هذا التمثال هو النجاح والنصر الذي حققه الشعب التركي بفضل الوحدة الوطنية في حرب التحرير. وتقف مجموعة الهياكل فوق قاعدة مثلثة الشكل، وتنظر نحو مبنى البرلمان الذي اسست فيه الجمهورية التركية والمحطة. ويوجد تمثالين لجنديين تركيين يقفان في المقدمة على القاعدة، والتمثال الذي في الجهة اليمنى يمثل الجندي الذي ينادي رفاقه الى الحرب والآخر الذي في الجهة اليسرى يمثل الجندي الذي يتولى مراقبة العدو. واما في الخلف فيوجد تمثال لامرأة تركية تحمل الذخيرة. واجريت مسابقة مشروع بعد احتراق وكالة المعاريف في سنة 1947، واسفرت هذه المسابقة عن انشاء مركز عمل وسوق امك القائم في ايامنا هذه، وتم في اطار هذا المشروح بحث موضوع تمثال النصر وتمت ازاحته نحو الجنوب ونقل الى مكانه الحالي. ومدون على الشريط الذي يطوق الجزء الاعلى من القاعدة ما يلي "يجد الشعب التركي صراع الاستقلاق واستخلاص النصر وثوراته العصرية العظيمة بالرمز الذي لا مانع امامه والشكل الذي سعبر عنه بالشكل الافضل في هذا التمثال الحقيقي الواقف في الاعلى" وعلى الجبهة الامامية للقاعدة "سأعمل بعد الآن كمجاهد فردي. 8 يوليو 1919، ارضروم" وعلى الجانب الايمن للقاعدة "سنغرق جيوش العدو باسم حرمة الوطن وسنحظى بالخلاص والنصر والاستقلال. 6 اغسطس 1919" وعلى الجانب الايسر للقاعدة "لقد تم تدمير العدو بالكامل. ايتها الجيوش هدفكم الاول هو البحر الابيض المتوسط، الى الامام. 1 سبتمبر 1922".
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 01-29-2007, 07:19 مساءً
thunder
Guest
 
المشاركات: n/a
إفتراضي انطاليا – قلعة الانيا وآثار النصب التذكارية

انطاليا – قلعة الانيا وآثار النصب التذكارية
لقد كانت قلعة الانيا على مر التاريخ مكاناً مأهولاً بالسكان بصورة دائمة بسبب تعذر الوصول اليها عن طريق البر وعن طريق البحر يضاً، وهي واحدة من مئات القلاع التي ازدانت بها منطقة الاناضول والتي بقيت صامدة الى ايامنا هذه وهي احد القلاع التي تمت المحافظة عليها وحمايتها بأفضل شكل.

والقلعة باسوارها التي يبلغ طولها 6,5 كيلومترات، وابراجها التي يصل عددها الى 140 برجاً، واحواضها التي يصبل عدها الى 400 حوضاً، وبابوابها التي تظهر عليها كتابات، تظهر بمظهر المتحف المفتوح والمكشوف الذي يعكس بافضل شكل الفن السلجوقي ويستعرض روعة الفنون السلجوقية. وتبدأ الاسوار اعتباراً من قزلكولة ثم تنزل بصورة منتظمة نحو اهمدك، اج كالة، آدم اتاجاغي، جيلفارد بورنو، وبرج عرب اولياسي وبرد اسات وتمر من توبهانة والترسانة، وتنتهي في المكان الذي بدأت منه. ويمتد اول تاريخ لاسكان القلعة الى العهد الاغريقي لكنها بالمعنى الحقيقي حولت الى ما هي عليه من روعة من قبل السلاجقة. ويبلغ ارتفاع الجزء الذي تم انشاؤه في اعلى جزء من القلعة في الزاوية الغربية التي على شكل شبه جزيرة وما يطلق عليه اج كالة في القلعة اعتباراً مستوى سطح البحر 250 متراً. ونظراً لكون القلعة مركز التنظيمات الادارية والعسكرية تمت احاطتها وتطويقها باسوار قوية من جميع الجهات. ويوجد حوضان للماء من العهد السلجوقي تم بناؤهما من الطوب في القسم الاوسط لـ اج كالة وما زال يقوم بوظيفته في ايامنا هذه. المباني الرئيسية التي بداخل اج كالة في كل الجبهات ما عدا الغربية تم انشاؤها بحيث تستند الى جدران القلعة.

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 01-29-2007, 07:20 مساءً
thunder
Guest
 
المشاركات: n/a
إفتراضي آيدن

آيدن
إنها احد مدن كاريا التي انشئت فوق قرية عربحصار التي تبعد 7 كسلومترات عن قضاء تشينة التابع لمحافظة آيدن. وبحسب ما افاده به بيزنطيون ستيفانوس فإن الملك كار هو من اطلق هذا الاسم على هذه المدينة وذلك بعد فوز ابنه آلاباندروس في سباق للخيل. ونعلم من سترابون ان شعب آلاباندة كان غنياً جداً وانهم عاشوا حياة فاخرة وان كافة الفتيات في المدينة يعزف الهرب. وتم اكتشاف اسس معبدين بفضل الحفريات الاثرية التي قام بها خليل اتهم بي. ويعتبر بوليوتريون "bouleuterion" احد اهم الاثار الموجودة في المدينة. اضافة الى ذلك تظهر القبور التي نراها بشكل مكثف في الشرق ان نيكروبول موجود هنا في هذا المكان. ومن بين الاثار الاخرى التي يمكن مشاهدتها هنا قنطرة الماء والمسرح.

آيدن - اليندا (Alinda)

تعتبر مدينة اليندا الموجودة في قضاء كاربوزلو التابعة لمحافظة آيدن احد مدن كاريا الهامة. عندما طردت ادة ابنة هيكاتومنوس من قبل شقيقها بيكسوداروس من هاليكارناسوس، انسحبت الى اليندا سنة 340 قبل الميلاد واتخذت من هذه المدينة عاصمة لها. وتعتبر آغورا احد اهم الاثار الباقية حتى ايامنا هذه في اليندا. ويوجد مسرح جنوب غربي اكروبول. ويوجد في اكروبول اساس معبدين فقط واضحي الخطة. وان القبور من طراز كاريا بين بيوت كاربوزلو تشكل دلالة على ان تواجد الينجا نيكروبول بكثافة في السفح الجنوبي للمدينة.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 01-29-2007, 07:21 مساءً
thunder
Guest
 
المشاركات: n/a
إفتراضي آيدن – اميزون (Amyzon)

آيدن – اميزون (Amyzon)

تعتبر اميزون المتواجدة ضمن حدود قرية غفارلار التابعة لقضاء كوتشارلي التابع لمحافظة آيدن احدى مدن كاريا. ونحن نستفيد فقط من المخطوطات بشأن تاريخ المدينة. وكانت المدينة قبل القرن الثالث موالية لـ بتوليمايوس ثم لـ سلوكوس، وفي اواخر القرن الثاني قبل الميلاد ابرمت اتفاقية ثنائية مع مدينة هيراكليا. وكان انتيوخوس في الرسالة التي بعث بها سنة 203 قبل الميلاد قد اعرب عن موافقته على مزايا المدينة، ومن بين هذه المزايا صلاحية توفير الحماية لاءلئك الذين لجأوا الى معبد ابولون وارتميس. ولا زالت اسوار المدينة قائمة، وتم انشاؤها باستخدام اسلوب ايزودوميك في القرن الثالث قبل الميلاد. ومن بين الآثار التي ما زالت قائمة في ايامنا هذه معبد ابولون وارتميس والاسوار والغرف ذات السراديب تحت الارض والآثار البيزنطية.

آيدن - قيرقا (Gerga)

تقع المدينة في موقع دليكتاش بقضاء تشينة التابع لمحافظة آيدن، وهي موجودة على بعد 13 كيلومتراً الى الشمال الغربي من مدينة آلاباندة الاثرية. وتوجد آثار تدل على ان تاريخ المدينة يعود الى العهد القديم. وإن الاثار الموجودة في ايامنا هذه في المدينة تعود الى العهد القديم والعهد الروماني. وتعتبر مدينة قيرقا مركزاً هاماً يعكس ثقافة كاريا. ونظراً لكونها مدينة انشئت بين الجبال فهي توصف بأنها احدى المدن التي حافظت على سمات كاريا. وان جدران السور ذات طابع واسلوب كاريا النموذجي.

آيدن - هارباشا (Harpaşa)

تقع ضمن حدود قرية اسانكوي التابعة لقضاء نازللي. وهي واقعة على قمة آسار الذي تستند اليه القرية. وما زالت اسوارها المتبقية من العهد القديم والمتجهة نحو الشمال باقية الى حد كبير. وكانت المدينة مأهولة بالسكان بشكل متواصل وبدون انقطاع. ويظهر المسرح خصائص العهد الاغريقي. وتم انشاء المدينة فوق الاسطح. وتدل المعلومات التي تم اكتشافها على ان المدينة كانت مأهولة بالسكان في عهد الامارة الرومانية وعهد الامارة البيزنطية وفي العهد العثماني. وانحسرت المدينة في العهد البيزنطي وسجبت اسوارها نحو القمة، ثم سكنت فيما بعد ايضاً وصارت مركزاً ادارياً وعسكرياً كامارة ارباش في العهد العثماني. وقد انشئت تومولوسلار التي فوق القمم الممتدة نحو الشمال في هيرباشا بتأثير ونفوذ ليديا.
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 01-29-2007, 07:22 مساءً
thunder
Guest
 
المشاركات: n/a
إفتراضي آيدن - ماقنيسيا (Magnesia)

آيدن - ماقنيسيا (Magnesia)

تقع مدينة ماقنيسيا آد ميندروم على طريق اورتاكلار – سوكة البرية ضمن حدود قرية تكين التابعة لناحية اورتاكلار التابعة لقضاء غرمانجيك التابع لمحافظة آيدن. وبحسب الاسطورة التي تروي حكاية انشاء المدينة والمصادر الاثرية القديمة تم انشاء المدينة من قبل القوم الذي جاء من ثيساليا والذي يطلق عليه اسم ماقنتلار. والى جانب عدم معرفتنا بشكل مؤكد المكان الاول الذي قام الماقنتلار الذين بكهانة ابولون وقيادة ليوكيبوس خرجوا الى اليابسة على شاطئ بحيرة بافا في ايامنا هذه والتي كانت عبارة عن خليج صغير في ذلك الوقت، بانشاء مقانيسيا فيه، فإننا نعلم من المصادر الاثرية القديمة ان المدينة كانت موجودة على ضفة نهر مندرس. وبسبب الاوبئة التي كانت تنجم عن تغيير نهر مندرس مجراه باستمرار والفيضانات التي كانت تترتب على ذلك ولاضطرارهم لانشاء مدينة اكثر اماناً ضد الفرس قام الماقنتلار في القرن الرابع قبل الميلاد بانشاء المدينة في موقعها الحالي من جديد بجانب جدول غوموش. ودخلت مدينة ماقنيسيا في العهد الاغريقي تحت سيادة سلوكوس اولاً ثم تحت سيادة مملكة بيرقاما، وحافظت على اهميتها في العهد الروماني وصارت مركزاً للاسقفية في العهد البيزنطي. مدينة ماقنيسيا محاطة بسور، وكانت مدينة تتمتع بنظام الازقة والشوارع المخططة والمتشابكة في منطقة يبلغ قطرها قرابة 1,5 كيلومتراً، وغدت تتمتع بموقع هام من الناحية التجارية والاستراتيجية بين المثلث الذي يتكون من برينا وافسوس وترالليس.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 01-29-2007, 07:22 مساءً
thunder
Guest
 
المشاركات: n/a
إفتراضي آيدن – ماستاورا (Mastaura)

آيدن – ماستاورا (Mastaura)

لا تتوفر لدينا معلومات كثيرة حول ماستاورا الواقعة بالقرب من مدينة نيسا (Nysa) الواقعة على ضفة نهر مندرس. وتقع المدينة على الطريق التجاري وكانت تتمتع بمزية صك النقود. وتحدث سترابون عن ماستاورا ايضاً خلال حديثه عن ارثوسيا (Orthosia). وكانت في العهد المسيحي مركزاً للاسقفية وانضمت الى كونسيلات افيسوس (Aphesos) وخالكيدون (Khalkedon). وتم العثور على مخطوطات ونقود معدنية خاصة بهذه المدينة في الموقع الذي يطلق عليه الشعب اسم قلعة ماستاورا.

آيدن – ميوس (Myus)

تقع هذه المدينة على شاطئ بحيرة بافا، على بعد 15 كيلومتراً الى الشرق من ميلتوس وعلى مقربة من قرية افشار. ويقول سترابون ان مدينة ميوس انشئت من قبل كيدريلوس ابن كودروس ملك اثينا. وبحسب ما يشرحه سترابون تعتبر هذه المدينة احدى المدن التي ادخلت الى اتحاد بانيونيون. ويقول هيروديت ان الاسطول الفارسي رسى في المياه الاقليمية لمدينة ميوس في سنة 499 قبل الميلاد. لكن هيروديت يقول بأن ميوس اشتركت في حرب بحر لالة في سنة 494 قبل الميلاد بثلاث سفن فقط. وتم من خلال الحفريات العثور على معبد ديونيسوس الذي يرد اسمه في المصادر الاثرية ومعروف انه تم انشاؤه من الرخام الابيض. ونشاهد في ايامنا هذه بالمدينة قطع خاصة بمعبد ديونيسوس الحالي، والاسوار الخاصة بالعهد القديم وآثار القلعة البيزنطية.
رد مع اقتباس
رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع
أنماط عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code هو متاح
الإبتسامات نعم متاح
[IMG] كود متاح
كود HTML معطل

الإنتقال السريع إلى:

المواضيع المتشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات المشاركة الأخيرة
ما الذي يحدث في تركيا طالب المنتدى العام 1 02-28-2010 09:57 صباحاُ
المدرسة الصابونية الأثرية في دمشق abu matar سياحة ومدن .. 0 03-19-2007 05:39 مساءً
تركيا thunder جغرافيا العالم 0 10-30-2006 06:21 مساءً


كل الأوقات هي بتوقيت GMT. الساعة الآن 12:19 صباحاُ.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.

vBulletin Skin developed by: Sawa Team